in

” ذا مونيتور”: السلطات الليبية لا تفعل ما يكفي لإزالة الألغام والذخائر غير المنفجرة

قال موقع “المونيتور” الأمريكي، إن الألغام الأرضية القاتلة تشكل تهديدا خفيا في العاصمة طرابلس، في ظل انتشار المئات منها، والذخائر غير المنفجرة، بعد سنوات من القتال، مما يشكل خطرا مستمرا على المدنيين، وخاصة الأطفال.

وأضاف الموقع في تقرير نشره بموقعه الجمعة، أن أكثر من 400 شخص، من بينهم 26 طفلاً، أصيبوا أو قتلوا منذ عام 2019، في حوادث مرتبطة ببقايا العبوات الناسفة والألغام غير المتفجرة.

وتابع الموقع قائلاً، إن مجموعة فاغنر الروسية، هي من زرعت ألغام أرضية مفخخة، أثناء انسحابها من ضواحي طرابلس، إبان حرب عام 2019-2020.

وأوضح الموقع أن السلطات في ليبيا لا تفعل ما يكفي لإزالة الألغام والذخائر غير المنفجرة، مشيرة إلى تطهير حوالي 36 بالمائة من المناطق الليبية التي كانت مليئة بالألغام والذخائر، لكن هناك 436 مليون متر مربع أخرى لا تزال غير مطهرة، بحسب الموقع.

ونبه الموقع إلى ضرورة توفير معدات متخصصة أو مختصة للمساعدة في تمشيط المناطق السكنية في العاصمة طرابلس.

مع تجدد الحديث عن توقيع اتفاقات نفطية.. تساؤلات حول شرعية “بن قدارة” وسط مزاعم حصوله على جنسية ثانية 

الجدال في صفحات التواصل الاجتماعي..قرعة_الحج حلم ملايين الليبين.. ما القصة؟