in

أبو زريبة: عمل النائب العام في مكافحة الفساد لم يعجب الكثيرين ممن يحاولون العودة بليبيا لمربع الفوضى

أكد عضو مجلس النواب علي محمد أبوزريبة أن اختيار المناصب السيادية بما فيها تسمية النائب العام، هو اختصاص أصيل لمجلس النواب، وأن تسمة الصديق الصور للمنصب تم بالإجماع بموجب قرار المجلس رقم 2 لسنة 2021.

وقال أبوزريبة في منشور على صفحته الشخصية الأربعاء قال إن بعض معرقلو العدالة الذين طالتهم يد القانون يقومون بمحاولة الطعن في قرار مجلس النواب بتسمية النائب العام بعد أكثر من عام من توليه مهامه، وبعد استيفاء القرار للمدة القانونية، إثر سنة حافلة بعدد مهول من مذكرات القبض في حق المفسدين المتعدين على الدولة وأملاكها ومقدراتها وجهود كبيرة لمكتب النائب العام في إنفاذ القانون وهيبة الدولة، ومكافحة الجرائم والمجرمين.

وأضاف أبوزريبة أن عمل النائب العام لم يعجب الكثير ممن يحاولون العودة بليبيا لمربع الفوضى والذي يؤكد أنهى غير مهتمين باستقرار هذه السلطة بصفتها سلطه قضائية يجب تجنيبها الصراعات السياسية وحيادها عما يحدث بل قد يكونون هم المتضررون من مكافحة الفساد، حسب قوله.

“إيني”: انخفاض تدفقات الغاز الليبي إلى إيطاليا بسبب إعمال الصيانة بمجمع مليتة

عقيلة : نحذر من استمرار حكومة الدبيبة المنتهية الولاية في السلطة