in

ملتقى أعيان ومشايخ ليبيا: نرفض التدخلات الخارجية في الشأن الداخلي وندعم الحكومة الليبية

أكد ملتقى مشائخ وأعيان وفعاليات الشعب الليبي المنعقد الخميس، رفضهم التدخلات الأجنبية السافرة لتقسيم البلاد وعرقلة الوفاق الليبي.

وجدد الملتقى في بيانه الختامي دعمه لمخرجات الحوار الليبي الذي أنتج حكومة ليبية جديدة، مدعومة بتوافق بين مجلسي النواب والدولة، وتسلم مهامها وأعمالها والشروع في أداءها في أسرع وقت.

وطالب البيان بتفعيل المصالحة الوطنية وقانون العفو العام ووضعهما للتنفيذ.

وشدد المشائخ والأعيان، على إلزام الحكومة الليبية بتهيئة الظروف المادية والخدمية واللوجستية والأمنية اللازمة لإنجاز وإنجاح الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في الموعد المحدد لها.

ودعوت إلى تحديد جدول زمني ملزم لإجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية بشكل متزامن واختيار الرئيس مباشرة من الشعب.

كما دعوا إلى توحيد المؤسسة العسكرية والأمنية ودعم مخرجات لجنة 5+5، وسرعة مغادرة جميع المرتزقة والقوات الأجنبية البلاد.

عدسة الرائد تستطلع آراء الناس في طرابلس حول أزمة الكهرباء المستمرة منذ سنوات.

اختتام أعمال الاجتماع الثاني لمراقبي وقف إطلاق النار في ليبيا