in

الفقيه: الجولة الثالثة لاجتماعات المسار الدستوري ستقام في يونيو المقبل لحسم التوافق التام بين المجلسين

كشف عضو لجنة إعداد القاعدة الدستورية المشكلة من قبل مجلس النواب سليمان الفقيه، عن عقد جولة ثالثة من اجتماعات المسار الدستوري في شهر يونيو المقبل؛ للتوافق حول بعض المواد الخلافية بشكل كامل.

الفقيه في تصريح خاصة لصحيفة “اليوم السابع” المصرية رجح حسم التوافق التام بين وفدي النواب والدولة في اجتماعات المسار الدستوري في يونيو المقبل، وإحالة مشروع مسودة الدستور لمجلسي النواب والدولة الليبيين لتحديد موعد الاستفتاء عليه.

وأوضح الفقيه أن عدداً قليلا من مواد مسودة الدستور اختلفت حولها اللجنتان، لكنها مهمة جداً، ولعل أبرزها وأهمها صلاحيات الحكومة، مشيرا إلى أن لجنة المسار الدستوري تعمل على إنجاز القاعدة الدستورية للخروج من المراحل الانتقالية والوصول لاستقرار ليبيا والقبول بالنتائج.

وحول إمكانية إجراء الانتخابات الليبية خلال العام الجاري، شدد النائب سليمان الفقيه على أن الهدف هو التوصل لقاعدة دستورية متوافق عليها، مؤكدا أن الانتخابات وسيلة لكن الهدف قبول نتائج الانتخابات وبناء هرمية الدولة والوصول بليبيا إلى الاستقرار والوحدة وهو ما كافح من أجله الليبيون.

وفي سياق متصل ذكر الفقيه أن مجلسي النواب والدولة الليبييين يمكنهما تحديد موعد إجراء الانتخابات، مرجحا أن يكون ذلك في القريب العاجل. يذكر أن المستشارة الأممية ستيفاني ويليامز أكدت اتفاق لجنتي النواب والأعلى للدولة على 137 مادة من مواد مسودة الدستور

ويليامز: اللجنة المشتركة في القاهرة  توافقت على 137 مادة من مواد مسودة الدستور

حويلي: اتقفنا على أول 6 مواد من مشروع الدستور وسنتفق سريعا على بقية المواد